الانتقال الى المحتوى الأساسي

كلية الآداب والعلوم الانسانية - قسم الإعلام

كلية الآداب والعلوم الإنسانية تحتفل بحصولها على الاعتماد الأكاديمي الدولي .

 

 

 

تحت رعاية معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أسامة بن صادق طيب احتفت الجامعة بحصول كلية الآداب والعلوم الإنسانية على الاعتماد الأكاديمي الدولي من الأكاديمية الدولية للتعليم الحر AALE وذلك يوم الاثنين 28/3/1433هــ الموافق 20/2/2012م  بمركز الملك فيصل للمؤتمرات بالجامعة .

وقد حضر الحفل وكلاء الجامعة وعمداء الكليات وعدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب والطالبات. وبهذه المناسبة أوضح معالي مدير الجامعة أنّ الاحتفاء بكلية الآداب وهي تتوشح بوشاح الاعتماد الأكاديمي العالمي ليس غاية بحد ذاته ، بل ينبغى أن نمتطي هذا الإنجاز وسيلة ناجعة إلى إنجازات أخرى قادمة بإذن الله . وأضاف معاليه أن الأفكار المتميزة والآراء الثاقبة التي حققت هذا الاعتماد يجب ألا يخبو أوارها ، وألا يخمد اتقادها ، مؤكداً على ضرورة تواصل العطاء ، واستمرار البذل ، لكسر قاعدة ( صعوبة الثبات على القمة ) . وأن تسلك الكلية شعب التميز والتطوير والتفوق . وأكد معاليه على أهمية اقتناص سوانح الشوارد من البرامج العلمية ، والطرق التربوية ، والمناهج البحثية ، والمستجدات التقنية.

وقال معاليه : " إن كلية الآداب خالية من جيوب الداء ، وبعيدة عن مرمى الأعداء . فليس أمامها إلا أن تظل شماء ، وأبناؤها وبناتها شم الأنوف من الطراز الأول ، فهم من حملوا أمانتها ومازالوا " . كما تقدم معاليه بالشكر الجزيل لعميد الكلية ووكلائها وأعضاء هيئة التدريس بها ، مشيراً إلى أن كلاً منهم وضع بصمات واضحات مؤثرات على صفحة هذا الاعتماد .

من جهته أوضح سعادة وكيل الجامعة للتطوير الدكتور زهير بن عبدالله دمنهوري أن ما تحقق من اعتماد لكلية الآداب لهو إنجاز وعلامة مميزة على طريق تقدم الكلية في الجودة والتميز، مشيراً إلى أن الاعتماد الاكاديمي الدولي يمثل عملية تقويمية موضوعية لمدى استيفاء برامج الكلية لمتطلبات معايير الجودة العالمية ، مضيفاً أن هذا يشعر الجامعة بالفخر والاعتزاز حيث حققت الكلية نفس المكانة التي تتمتع بها كثير من الكليات المثيلة عالمياً .

من جانبه عبّر سعادة عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية الدكتور أسامة بن رشاد جستنية باسمه ونيابة عن كافة منسوبي كلية الآداب بأقسامها وتخصصاتها المختلفة عن عميق الشكر والإمتنان للإدارة العليا بالجامعة كونها أعطت أولوية كبرى لتطبيق جميع المعايير المحققة للاعتماد الأكاديمي ، مشيداً بجهود الجميع في تحقيق الاعتماد الأكاديمي ، والذي سيسهم لا محالة في تحقيق أهداف ورسالة الكلية بالتزام تام وتقنية عالية إلى جانب رفع أداء العاملين بالكلية وضمان مخرجات متميزة تتناسب ومتطلبات الجودة ، واعتبر جستنية أن ذلك كله سيسهم في وضع الكلية ضمن مصاف الكليات العالمية .

 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 3/18/2012 9:57:04 AM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :